رئيسية منتدى حلاوتهم

جديد المنتدى
جديد قسم المسابقات




المواضيع المميزة خصآئص التسجيـل خـواص هامـة رفـع الصـور أقســام عـامة
العودة   منتدي حلاوتهم > > >
القرآن الكريم كل ما يخص القرآن الكريم من تجويد وتفسير وكتابة وحفظ وتحميل واستماع
     
إضافة رد  المفضلة
  مصر والعالم العربي فى قراء القرآن الكريم
  • 7880 مشاهده - 30 رد
    LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
      رقم المشاركة : ( 1 )
    قديم 01-05-2013
    الصورة الرمزية اسينات
    .::| مشرفة سابقه |::.
    اسينات غير متواجد حالياً
    صاحبة الموضوع
    بيانات العضوة
    رقـــم العضويـــة : 64
    تــاريخ التسجيـل : Apr 2013
    العــــــــمـــــــــر :
    الــــــدولـــــــــــة : Egypt
    الــــــمدينـــــــــة : Aswan
    الحالة الاجتماعية : I Don't Kn
    الـــــوظيفـــــــــة : Life is Hard
    المشاركـــــــــات : 4,114 [+]
    الأصـــــدقـــــــــاء : 56
    عــدد الـــنقــــــاط : 2564
    مصر والعالم العربي فى قراء القرآن الكريم - صاحبة المشاركة njma-monthاسينات


    مصر والعالم العربي فى قراء القرآن الكريم


    نحمد الله حمداً كثيراً ونشهد أن لا إله إلآ الله وحده لا شريك له
    ونشهد أن محمداً عبده ورسوله صلى الله عليه وعلى آله و أصحابه
    ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين وسلم تسليماً كثيراً




    اخوتي واخواتي اهل وزوار منتدى حلاوتهم
    اليوم نلتقي في رحاب احلى واعظم كلام " كلام الله "




    خلق الله تعالى البشر لغاية عظيمة وحكمة جليلة وهي تحقيق العبودية لله وحده لا شريك له،
    قال تعالى: {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ} [الذاريات: 56] ،
    والعبادة هي حق الله الخالص على عباده لا يشاركه فيه أحد،
    قال صلى الله عليه وسلم: (حق الله على العباد أن يعبدوه ولا يشركوا به شيئا)(1).


    ثم استخلفهم الله تعالى في الأرض واستعمرهم فيها،
    قال تعالى: {هو أَنشَأَكُم مِّنَ الأَرْضِ وَاسْتَعْمَرَكُمْ فِيهَا فَاسْتَغْفِرُوهُ ثُمَّ تُوبُواْ إِلَيْهِ إِنَّ رَبِّي قَرِيبٌ مُّجِيبٌ} [هود: 61].
    وبعث الله إليهم الرسل عليهم السلام، وأنزل عليهم الكتب، ليعرفوهم بربهم ويعلموهم كيف يعبدوه،


    قال تعالى:
    {قَالَ اهْبِطَا مِنْهَا جَمِيعاً بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ فَإِمَّا يَأْتِيَنَّكُم مِّنِّي هُدًى
    فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلَا يَضِلُّ وَلَا يَشْقَى وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكاً وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى} [طه: 123، 124].
    فالكتب المنزلة من الله تعالى هي دساتير لتنظيم العلاقة بين الإنسان وربه،
    وبينه وبني جنسه، حتى يقوم الإنسان بالقسط في عبادته لله وفي جميع شؤون حياته المختلفة،

    قال تعالى: {لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَأَنزَلْنَا مَعَهُمُ الْكِتَابَ وَالْمِيزَانَ لِيَقُومَ
    النَّاسُ بِالْقِسْطِ وَأَنزَلْنَا الْحَدِيدَ فِيهِ بَأْسٌ شَدِيدٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ وَرُسُلَهُ بِالْغَيْبِ إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ} [الحديد: 25].


    ولا شك أن القرآن الكريم هو آخر هذه الكتب المنزلة من عند الله تعالى،
    وهو أشرفها وأكملها، وهو أيضا ناسخ لتلك الكتب جميعا ومهيمن عليها
    ،
    قال تعالى: {وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ الْكِتَابِ وَمُهَيْمِناً عَلَيْهِ} [المائدة: 48].






    المصدر : منتدي حلاوتهم - من قسم: القرآن الكريم




    رد مع اقتباس
      رقم المشاركة : ( 2 )
    قديم 01-05-2013
    الصورة الرمزية اسينات
    .::| مشرفة سابقه |::.
    اسينات غير متواجد حالياً
    صاحبة الموضوع
    بيانات العضوة
    رقـــم العضويـــة : 64
    تــاريخ التسجيـل : Apr 2013
    العــــــــمـــــــــر :
    الــــــدولـــــــــــة : Egypt
    الــــــمدينـــــــــة : Aswan
    الحالة الاجتماعية : I Don't Kn
    الـــــوظيفـــــــــة : Life is Hard
    المشاركـــــــــات : 4,114 [+]
    الأصـــــدقـــــــــاء : 56
    عــدد الـــنقــــــاط : 2564
    رد: مصر والعالم العربي فى قراء القرآن الكريم - صاحبة المشاركة njma-monthاسينات




    تعريف القرآن الكريم.

    يقول أهل العلم في تعريف القرآن هو:
    (الكلام، المعجز، المنزل على النبي صلى الله عليه وسلم، المكتوب في المصاحف،
    المنقول عنه بالتواتر، المتعبد بتلاوته)(2).
    و(هذا التعريف جمع بين الإعجاز، والتنزيل على النبي، والكتابة في المصاحف، والنقل بالتوات
    ر، والتعبد بالتلاوة، وهي الخصائص العظمى التي امتاز بها القرآن الكريم)(3).


    وأهل السنة والجماعة يضيفون الكلام إلى الله، ويصفونه به كما يليق به،
    ويقولون في تعريف القرآن هو: (كلام الله المنزل على محمد صلى الله المتعبد بتلاوته...)(4).







    فهو إذن:
    (كلام الله تعالى):
    فليس القرآن كلام جبريل عليه السلام ولا أحد من الملائكة،
    وليس كلام رسول الله صلى الله صلى الله ولا غيره من البشر،
    فقد أضافه الله إلى نفسه لكونه صفة له سبحانه

    قال تعالى: {وَإِنْ أَحَدٌ مِّنَ الْمُشْرِكِينَ اسْتَجَارَكَ فَأَجِرْهُ حَتَّى يَسْمَعَ كَلاَمَ اللّهِ ثُمَّ أَبْلِغْهُ مَأْمَنَهُ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لاَّ يَعْلَمُونَ} [التوبة: 6].






    (المُنَزَل من عند الله تعالى):
    (فمنه بدأ وإليه يعود)

    قال تعالى: {تَنزِيلُ الْكِتَابِ لَا رَيْبَ فِيهِ مِن رَّبِّ الْعَالَمِينَ} [السجدة: 2







    رد مع اقتباس
      رقم المشاركة : ( 3 )
    قديم 01-05-2013
    الصورة الرمزية اسينات
    .::| مشرفة سابقه |::.
    اسينات غير متواجد حالياً
    صاحبة الموضوع
    بيانات العضوة
    رقـــم العضويـــة : 64
    تــاريخ التسجيـل : Apr 2013
    العــــــــمـــــــــر :
    الــــــدولـــــــــــة : Egypt
    الــــــمدينـــــــــة : Aswan
    الحالة الاجتماعية : I Don't Kn
    الـــــوظيفـــــــــة : Life is Hard
    المشاركـــــــــات : 4,114 [+]
    الأصـــــدقـــــــــاء : 56
    عــدد الـــنقــــــاط : 2564
    رد: مصر والعالم العربي فى قراء القرآن الكريم - صاحبة المشاركة njma-monthاسينات






    نزل على محمد و ما نزل على غيره من الأنبياء والمرسلين عليهم السلام كالتوراة والإنجيل وغيرهما.







    المُتَعبد بتلاوته
    لأنه يُقرأ للتعبد وإن لم يُعرف معناه،
    قال صلى الله عليه وسلم: (من قرأ حرفاً من كتاب الله فلهُ به حسنة، والحسنةٌ بعشرِ أمثالها،
    لا أقول: آلم حرف، ولكن ألفٌ حرف، ولامٌ حرف، وميمٌ حرف،

    ولا يُشرع التعَبُد بغيره كالأحاديث النبوية والأحاديث القدسية.









    رد مع اقتباس
      رقم المشاركة : ( 4 )
    قديم 01-05-2013
    الصورة الرمزية اسينات
    .::| مشرفة سابقه |::.
    اسينات غير متواجد حالياً
    صاحبة الموضوع
    بيانات العضوة
    رقـــم العضويـــة : 64
    تــاريخ التسجيـل : Apr 2013
    العــــــــمـــــــــر :
    الــــــدولـــــــــــة : Egypt
    الــــــمدينـــــــــة : Aswan
    الحالة الاجتماعية : I Don't Kn
    الـــــوظيفـــــــــة : Life is Hard
    المشاركـــــــــات : 4,114 [+]
    الأصـــــدقـــــــــاء : 56
    عــدد الـــنقــــــاط : 2564
    رد: مصر والعالم العربي فى قراء القرآن الكريم - صاحبة المشاركة njma-monthاسينات





    المعجز بلفظه

    حيث تحدى الله العرب وغيرهم من باب الأولى أن يأتوا بمثله، فلم يفعلوا، ولن يفعلوا،

    قال تعالى: {وَإِن كُنتُمْ فِي رَيْبٍ مِّمَّا نَزَّلْنَا عَلَى عَبْدِنَا فَأْتُواْ بِسُورَةٍ مِّن مِّثْلِهِ وَادْعُواْ شُهَدَاءكُم مِّن دُونِ اللّهِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ فَإِن لَّمْ تَفْعَلُواْ وَلَن تَفْعَلُواْ فَاتَّقُواْ النَّارَ الَّتِي وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ أُعِدَّتْ لِلْكَافِرِينَ} [البقرة: 23، 24].






    المنقول بالتواتر

    وخرج بالمنقول تواترا جميع ما سوى القرآن من منسوخ التلاوة والقراءات غير المتواترة،
    سواء أكانت مشهورة نحو قراءة ابن مسعود (متتابعات) عقيب


    قوله تعالى: {مَن لَّمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلاَثَةِ أَيَّامٍ} [المائدة: 89]،

    أم كانت آحادية كقراءة ابن مسعود أيضا لفظ (متتابعات) عقيب

    قوله سبحانه: {وَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ} [البقرة: 124]،


    فإن شيئا من ذلك لا يسمى قرآنا ولا يأخذ حكمه(6).





    رد مع اقتباس
      رقم المشاركة : ( 5 )
    قديم 01-05-2013
    الصورة الرمزية اسينات
    .::| مشرفة سابقه |::.
    اسينات غير متواجد حالياً
    صاحبة الموضوع
    بيانات العضوة
    رقـــم العضويـــة : 64
    تــاريخ التسجيـل : Apr 2013
    العــــــــمـــــــــر :
    الــــــدولـــــــــــة : Egypt
    الــــــمدينـــــــــة : Aswan
    الحالة الاجتماعية : I Don't Kn
    الـــــوظيفـــــــــة : Life is Hard
    المشاركـــــــــات : 4,114 [+]
    الأصـــــدقـــــــــاء : 56
    عــدد الـــنقــــــاط : 2564
    رد: مصر والعالم العربي فى قراء القرآن الكريم - صاحبة المشاركة njma-monthاسينات






    فضل قراءة القرآن الكريم.

    لقراءة القرآن الكريم فضل كبير وثواب جزيل، وقد ورد في ذلك نصوص من القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة ومن ذلك على سبيل المثال:
    أولا: من القرآن الكريم.


    قال الله تعالى: ﴿ إِنَّ هَـذَا الْقُرْآنَ يِهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ لصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْراً كَبِيراً ﴾ {الإسراء 9}

    وقال سبحانه :﴿وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاء وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ وَلاَ يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إَلاَّ خَسَاراً﴾ {الإسراء 82}


    وقال سبحانه : ﴿ إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَنفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرّاً وَعَلَانِيَةً يَرْجُونَ تِجَارَةً لَّن تَبُورَ﴾ {فاطر 29}







    قوله تعالى: {وَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرآنَ جَعَلْنَا بَيْنَكَ وَبَيْنَ الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِالآخِرَةِ حِجَاباً مَّسْتُوراً} [الإسراء: 45].

    وعند أهل التفسير وجهان لتفسير هذه الآية الكريمة:
    الأولى: أن الله تعالى يجعل بين قارئ القرآن وبين الكفار والمشركين حجابا فلا يعقلون عنه ما يتلو عليهم من كلام الله، وذلك كما في

    قوله تعالى: {وَقَالُوا قُلُوبُنَا فِي أَكِنَّةٍ مِّمَّا تَدْعُونَا إِلَيْهِ وَفِي آذَانِنَا وَقْرٌ وَمِن بَيْنِنَا وَبَيْنِكَ حِجَابٌ فَاعْمَلْ إِنَّنَا عَامِلُونَ} [فصلت: 5].



    الثاني: أن الله تعالى يجعل بين قارئ القرآن وبين أعدائه من الكفار حجابا يستره عنهم فلا يرونه ولو كان ماثلا أمامهم،
    ولقد حصل مثل ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم لما أرادت أم جميل امرأة أبي لهب أن تنال منه،
    فقرأ شيئا من القرآن يعتصم به منها، فجاءت إلى المجلس الذي فيه رسول الله وأبو بكر الصديق رضي الله عنه،
    فلم تر رسول الله لما جعل الله بينه وبينها من الحجاب المستور
    .

    قوله تعالى: {إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَنفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرّاً وَعَلَانِيَةً يَرْجُونَ تِجَارَةً لَّن تَبُورَ} [فاطر: 29].





    قال ابن كثير رحمه الله: (يخبر تعالى عن عباده المؤمنين الذين يتلون كتابه، ويؤمنون به، ويعملون بما فيه: من إقام الصلاة، والإنفاق مما رزقهم الله تعالى في الأوقات المشروعة ليلاً ونهاراً، سراً وعلانية {يَرْجُونَ تِجَارَةً لَنْ تَبُورَ} أي يرجون ثواباً عند الله لا بد من حصوله.



    رد مع اقتباس
    إنشاء موضوع جديد إضافة رد

    انتى الان تشاهدى موضوع : {} لموضوع الأصلي : {مصر والعالم العربي فى قراء القرآن الكريم} ? من قسم : {القرآن الكريم}
    الكلمات الدليلة للموضوع: العربي, القرآن, الكريم, والعالم, قراء

    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    المواضيع المتشابهه
    الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
    اعجاز وصف الظل والظلال في القرآن الكريم عطر الزهور المنتدي الاسلامى 2 07-09-2017 06:09 PM
    تفسير الشعراوي -سورة الفاتحة -القران الكريم عطر الزهور القرآن الكريم 4 09-06-2017 12:01 AM
    كيف نحبب أطفالنا فى حفظ القرءان الكريم . عطر الزهور طفولة وامومة 2 26-04-2017 09:41 PM
    (10) بحث علمي: معجزة السبع المثاني جزء ثانى عطر الزهور عالم المعرفة 0 10-02-2017 07:34 PM
    ننشر تقرير هيئة النيابة الإدارية عن أعمالها خلال عام 2013 سارة أحمد اهم الاخبار 0 18-06-2014 01:37 PM

    SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.

    جميع المشاركات تمثل وجهة نظر كاتبها وليس وجهة نظر الموقع

    Powered by vBulletin® Version 3.8.9
    Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.